رمضان كريم

رمضان كريم
الحركة العربية للتغيير
الحركة العربية للتغييراهداف الحركة
الحركة العربية للتغييرمكاتب الحزب
الحركة العربية للتغييرمؤسس الحركة
الحركة العربية للتغييرنشيد الحركة العربية للتغيير
الحركة العربية للتغييرمبادئ الحزب
إنضموا للحزب
خطابات احمد الطيبي
تسجيلات احمد الطيبي
أسامة السعدي
نتائج الاستطلاع السابق
قياديون
العربية في الميدان
العمل البرلماني
فيديو و تسجيلات Video
نشروا في الإعلام
English
עברית
مقالات وآراء
توجهات الجمهور
تكريم
لجنة التحقيق البرلمانية برئاسة الطيبي
انتخابات 2013
كلمة الحركة العربية
اختراق سوق العمل
القائمة المشتركة
منكم وإليكم
انجازات برلمانية
أدباء وقصائد وطنية
اشبالنا
نساء في الطليعة
مكاتب الحزب
شبيبة الحركة العربية للتغيير
الارشيف
Posters
اتصل بنا
أناشيد الحركة
شخصيات وصور
انتخابات10\2\2009
إستطلاع
ما هي القضايا التي تطالب النواب العرب العمل عليها
 التعليم
 السكن والبنية التحتية
 العمل
 الصحة
 القضايا السياسية والفلسطينية
  
نتائج الاستطلاع السابق
المشاركة في الانتخابات

كيف سيتعامل المواطنين العرب مع ارتفاع الأسعار ؟
نشروا في الإعلام
الحكم على منفذ الاعتداء على النائب الطيبي في مظاهرة بئر السبع بالسجن لمدة أربعة أشهر فقط

هآرتس تروي تفاصيل معركة الطيبي في لجنة المالية لأجل تجنيد تمويل لتطوير الثقافة والبحث العلمي في المجتمع العربي
اتصل بنا
توجهاتكم الينا تنير لنا الطريق

اتصل بنا
Posters
الهوية اهم من بطاقة الهوية

كفى للعنف
   
 
طفل يبحث عن عمل! كتب : جهاد بياطرة
طفل يبحث عن عمل!
كتب : جهاد بياطرة
ما شاهدته في ذلك اليوم ليس بالامر العادي
   

23/4/2009

طفل يبحث عن عمل!

كتب : جهاد بياطرة

ما شاهدته في ذلك اليوم ليس بالامر العادي، إنما أمرا أشبه بالخيال يعكس واقعا مأساويا يعيشه أبناؤنا، فأثناء عملي في المكتب الواقع في مدينة الناصرة دخل علينا طفل يبلغ من العمر 11 عاما، طرح السلام على الجميع بكل جرأة وقوة وقال "في عندكوا شغل"، في الحقيقة وللوهلة الأولى استغرب الجميع لطلب هذا الطفل، وحسبناه اراد التسلية بذلك، لكن عند اصراره على طلب العمل توجهت اليه بكل لطف وطلبت منه ان يجلس، سألته عن اسمه وعمره ومسكنه اجابني بكل صدق، لكن عندما سالته حول السبب الذي دفعه للبحث عن العمل ارتبك وبدا يلتفت حوله وصمت مدة (4 دقائق تقريبا) وبعدها قال "زهقان من الدار" وفمه يرتجف .

صمت دقيقة اخرى لكنه أصر على المتابعة لانه كما يبدو رأى بذلك وسيلة للتخفيف من ماساته، فتابع يخبرني ان اباه يصرخ بشكل مستمر في البيت، ويستعمل الضرب لمعالجة الأمور في البيت، لذلك قرر ان يتجول ليبحث عن عمل بعد دوامه من المدرسة لكي يجد مكانا انسب من بيته ليقضي به بضعة ساعات حتى يحين موعد نومه، وبدون معرفة والده، لكن لم يستقبله أي مكان والسبب عمره، وقال اذا علم والدي انني ابحث عن عمل سوف يوبخني ويضربني، وعند تشديده على كلمة يضربني ازدادت حرقتي عليه، فبدات اشرح له خطورة العمل في هذا الجيل، وكيف سيستغله اصحاب المتاجر، فبدا وكأنه مقتنع بما اقوله، وقال سوف اذهب الى البيت لاتابع دراستي وما تقوله صحيح .

في تلك الساعات وانا استمع اليه كان قلبي يعتصر حزنا عليه وعلى الوضع الذي وصلنا اليه، وطرق تصرف الاباء مع أبنائهم، والتربية المتبعة (الضرب)، واقول في عقلي " والله حرام ، طفل يبحث عن عمل "..


تعليقات الزوار - ( لاضافة تعقيب اضغط هنا )
لا يوجد تعليقات تم نشرها في هذا المقال
 
 
   

האתר מופעל ונתמך ע"י אמ.אס.נט מולטי פתרונות אינטרנט ומחשבים.