رمضان كريم

رمضان كريم
الحركة العربية للتغيير
الحركة العربية للتغييراهداف الحركة
الحركة العربية للتغييرمكاتب الحزب
الحركة العربية للتغييرمؤسس الحركة
الحركة العربية للتغييرنشيد الحركة العربية للتغيير
الحركة العربية للتغييرمبادئ الحزب
إنضموا للحزب
خطابات احمد الطيبي
تسجيلات احمد الطيبي
أسامة السعدي
نتائج الاستطلاع السابق
قياديون
العربية في الميدان
العمل البرلماني
فيديو و تسجيلات Video
نشروا في الإعلام
English
עברית
مقالات وآراء
توجهات الجمهور
تكريم
لجنة التحقيق البرلمانية برئاسة الطيبي
انتخابات 2013
كلمة الحركة العربية
اختراق سوق العمل
القائمة المشتركة
منكم وإليكم
انجازات برلمانية
أدباء وقصائد وطنية
اشبالنا
نساء في الطليعة
مكاتب الحزب
شبيبة الحركة العربية للتغيير
الارشيف
Posters
اتصل بنا
أناشيد الحركة
شخصيات وصور
انتخابات10\2\2009
إستطلاع
ما هي القضايا التي تطالب النواب العرب العمل عليها
 التعليم
 السكن والبنية التحتية
 العمل
 الصحة
 القضايا السياسية والفلسطينية
  
نتائج الاستطلاع السابق
المشاركة في الانتخابات

كيف سيتعامل المواطنين العرب مع ارتفاع الأسعار ؟
نشروا في الإعلام
الحكم على منفذ الاعتداء على النائب الطيبي في مظاهرة بئر السبع بالسجن لمدة أربعة أشهر فقط

هآرتس تروي تفاصيل معركة الطيبي في لجنة المالية لأجل تجنيد تمويل لتطوير الثقافة والبحث العلمي في المجتمع العربي
اتصل بنا
توجهاتكم الينا تنير لنا الطريق

اتصل بنا
Posters
الهوية اهم من بطاقة الهوية

كفى للعنف
   
 
الطيبي يطرح قضية هدم بيت الزبارقة في الكنيست بشكل عاجل
الطيبي يطرح قضية هدم بيت الزبارقة  في الكنيست بشكل عاجل
   

الطيبي يطرح قضية هدم بيت الزبارقة  في الكنيست بشكل عاجل

 

27/1/2016

تقدم النائب أحمد الطيبي، رئيس الحركة العربية للتغيير – القائمة المشتركة، باقتراح عاجل على جدول أعمال الكنيست لمناقشة قضية هدم منزل عائلة الزبارقة في الطيبة والمنازل الأخرى المهددة بالهدم.

وقال د. الطيبي في خطابه بالجلسة : صُدم سكان الطيبة وقلنسوة بل وكل الجمهور العربي عند وصول الجرافات لهدم بيت عائلة الزبارقة مع العلم بأنه مبني على أرض خاصة، وايضاً بلدية الطيبة قدمت مخططات جديدة للجان التنظيم ووزارة الداخلية  بخصوصه ، والتقينا نحن والنائب اسامة سعدي ورئيس بلدية الطيبة  مع أفيغدور يتسحاكي من وزارة المالية قبل بضعة أسابيع، ومع رئيس الدولة وكبار الموظفين في وزارة الداخلية بغية التوصل لترخيص المنازل المقصودة في الطيبة وهي سبعة منازل كان من المفروض هدمها قبل ستة أشهر ونجحنا في تجميد قرار الهدم آنذاك، ولكن هناك من استعجل الأمر من اجل الهدم هذه المرة ، واثناء وجود قوات الشرطة في المنطقة توجه المحامي قيس ناصر للمحكمة المركزية ونجح في إصدار أمر تأجيل.

وتابع الطيبي في سرد مجريات عملية الهدم : الشرطة بدأت بهدم الطابق العلوي، ووصل أمر التأجيل ونحن في الميدان لكنهم تابعوا الهدم. توجهت لقادة الشرطة في المكان ليتوقفوا لكنهم رفضوا التوقف قائلين ان الشرطة اصبحت موجودة هنا.

وأضاف الطيبي : بعد عملية الهدم، تلقيت شكوى من سكان المنطقة عن رائحة كريهة منتشرة في كل الحي، وتبين ان الشرطة رشت كل المنطقة والتي تسكنها عائلات وأطفال برشاشات مياه كريهة ما زالت رائحتها في البيوت المحيطة حتى يومنا هذا. ما هذه الفعلة عديمة الاخلاق والتعاطف ! بينما نحن حاولنا قبل بضعة أشهر تأجيل الهدم في هذه المنطقة ونجري اتصالات مع الوزارات الحكومية، نبذل جهداً كبيراً ، لم يبق شخص لم نتحدث اليه في السنتين الاخيرتين والتواصل المباشر مع العائلات. اعطوا أملاً للناس ! المسكن هو حق أساس ! انها ارضهم الخاصة، وفي تقرير المستشار القضائي هو يطالب بالهدم والهدم والهدم .. ونحن نطالب بالبناء والبناء لأنه حق ، ومنح سقف يأوي هؤلاء الاطفال ، يجب ان يستفيق ضمير المسؤولين ، ونحن سنواصل نضالنا حتى لا تهدم هذه البيوت، النضال الشعبي في الميدان مهم، ونحن بدورنا سنواصل نضالنا القانوني والسياسي البرلماني امام المكاتب الحكومة هنا  لإنقاذ تلك العائلات في الطيبة وكافة البلدات العربية.

وكان النائب أحمد الطيبي أيضاً قد طرح قضية هدم منزل ابراهيم الزبارقة يوم الاثنين الماضي في الكنيست خلال جلسة نزع الثقة عن الحكومة. 


تعليقات الزوار - ( لاضافة تعقيب اضغط هنا )
لا يوجد تعليقات تم نشرها في هذا المقال
 
 
   

האתר מופעל ונתמך ע"י אמ.אס.נט מולטי פתרונות אינטרנט ומחשבים.